الرئيسية / لايف ستايل / السر في الماء.. جرب هذا النظام الياباني لإنقاص الوزن في وقت قياسي

السر في الماء.. جرب هذا النظام الياباني لإنقاص الوزن في وقت قياسي

بدون الماء، الحياة على الأرض غير ممكنة، إنه العنصر الأساسي المطلوب لبقاء جميع الكائنات الحية، يتكون حوالي 65في المائة من وزن الجسم من الماء، مما يجعل شرب كمية كافية من السوائل في اليوم أمرًا إلزاميًا للحفاظ على التوازن وطرد السموم من الجسم.

لكن فوائد الماء لا تنتهي، تشير العديد من الدراسات إلى أن الماء يمكن أن يساعد في تسريع عملية التمثيل الغذائي ويمكن أن يساعد في إنقاص الوزن، في الواقع، هناك طريقة معينة لشرب الماء من أجل التخلص من الكيلوجرامات وهي طريقة مشهورة جدًا بين اليابانيين، ويشار إليها بالعلاج الياباني بالمياه، وفقا لـ” timesofindia”.

العلاج الياباني بالماء

في هذا العلاج المائي الياباني الشهير، من الضروري شرب عدة أكواب من الماء بدرجة حرارة الغرفة كأول شيء في الصباح.

بصرف النظر عن هذا، يجب على المرء أن يتبع نمطًا صارمًا لتناول الطعام، حيث يُسمح للشخص بتناول الطعام في غضون 15 دقيقة، وتكون الاستراحة بين الوجبات الأساسية والخفيفة طويلة جدًا.

كيف يساعد الماء في إنقاص الوزن

تشير العديد من الدراسات إلى أن الماء يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن، وفقًا لإحدى الدراسات، فإن البالغين الذين يحاولون استعادة لياقتهم عندما شربوا 2.1 كوب (500 مل) من الماء قبل 30 دقيقة من الوجبة، تناولوا طعامًا أقل بنسبة 13 في المائة من البالغين الذين لم يشربوا السوائل قبل الأكل.

وجدت دراسة أخرى أن استبدال المشروبات المليئة بالسكر بالماء يمكن أن يقلل من السعرات الحرارية التي قد تعزز زيادة الوزن.

كيف يساعد هذا العلاج في إنقاص الوزن

يُعتقد أن الماء قد يلعب دورًا رئيسيًا في المساعدة على التخلص من الكيلوجرامات، الماء، كما نعلم جميعًا، له تأثير على الشبع.

يمكن لشرب كوب من الماء قبل وقت الوجبة أن يمنعنا من الإفراط في الأكل بل ويحد من الرغبة الشديدة بين الوجبة.

يمكن أن يساعد ذلك في البقاء على المسار الصحيح ومنع زيادة الوزن الناتجة عن استهلاك سعرات حرارية إضافية، ليس فقط تناول الماء، ولكن فترات الراحة الصارمة في تناول الطعام تساعد أيضًا على استهلاك سعرات حرارية أقل، كل هذه العوامل مجتمعة تدعم فقدان الوزن وتساعدك على البقاء بصحة جيدة.

بعد الاستيقاظ في الصباح، يتعين على المرء أن يشرب ما يقرب من 180 مل من الماء بدرجة حرارة الغرفة، يجب أن يستغرق ذلك حوالي 45 دقيقة قبل تناول الوجبة الأولى، ثم طوال اليوم، اعتمادًا على مستوى العطش، يجب على المرء أن يحافظ على رطوبته.

الخلاصة

على الرغم من أن هذا العلاج مشهور جدًا في اليابان وقد اكتسب الآن شعبية في أجزاء مختلفة من العالم، إلا أن آراء العلماء متباينة حوله.

حسب البعض، فهو فعال، بينما يعتقد البعض الآخر أن تناول الطعام في غضون 15 دقيقة قد لا يكون فعالًا في إنقاص الوزن على المدى الطويل، في غضون 15 دقيقة، لا تستطيع القناة الهضمية إرسال إشارة إلى الدماغ بأنها ممتلئة، نتيجة لذلك، سينتهي الأمر بتناول المزيد من الطعام.

إلى جانب ذلك، فإن تناول الطعام ببطء ومضغ الطعام بشكل صحيح يعتبر دائمًا مفيدًا لفقدان الوزن وصحة جيدة.

وفقًا لبعض الخبراء، قد يؤدي العلاج الياباني بالمياه إلى فقدان الوزن الأولي، بسبب تناول السعرات الحرارية المنخفضة، ولكنه لن يكون مستدامًا.

الجانب السلبي الآخر لهذا العلاج هو خطر الإفراط في الماء، شرب الكثير من الماء يمكن أن يخفض تركيز الصوديوم في الجسم إلى مستوى خطير، هذا يمكن أن يؤدي إلى الغثيان والقيء والنوبات والغيبوبة، من الأفضل استشارة خبير في المجال قبل تجربة هذا العلاج.

شاهد أيضاً

“فتح سوستة البنطال”.. فتاة توثق لحظة التحـ رش بها في الأتوبيس وتكشف تفاصيل مخـ زية

كشفت مصادر أمنية أنه تم فحص فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيه شاب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *