الرئيسية / فنون / فيديو – هاني شاكر ينــــ هار في البكــــ اء لهذا السبب ويرشح هذا الفنان لتجسيده رحلة عمره ويؤكد: حسن شاكوش حبيبي وحمو بيكا مش في دماغي

فيديو – هاني شاكر ينــــ هار في البكــــ اء لهذا السبب ويرشح هذا الفنان لتجسيده رحلة عمره ويؤكد: حسن شاكوش حبيبي وحمو بيكا مش في دماغي

حل أمير الغناء العربي ضيفاً في ثاني حلقات برنامج شيخ الحارة والجريئة، حيث دخل في نوبة بكـــ اء وارتسمت ملامح الحـــ زن على وجهه حين واجهته شخصية شيخ الحارة بأنه أب مادي لأنه ترك ابنته على فراش المرض وذهب لإحياء إحدى الحفلات في مقابل مادي كبير.

ورد شاكر أن “من أشاع هذا حسابه عند الله، وأنه كان في حالة نفسية لم تكن تسمح له حتى بالابتسامة، وأن ابنته توفـــ يت في عام 2011 وظل لأكثر من 3 سنوات ممتنع عن إحياء أي حفلة”.

وصرح خلال البرنامج بأنه إذا أقدم على تجربة تقديم سيرته الذاتية في عمل فني يفضل أن يقوم المطرب الشاب تامر حسني بتجسيد مرحلة شبابه معللاً أنه قريب جداً منه وبيمثل حلو وبيغني حلو ويلتمس أدق تفاصيل شاكر.

وأضاف شاكر أن” المطرب الشعبي حسن شاكوش كان عدواً له ولكن أصبح اليوم حبيباً، وأنه إذا قابل المطرب الشعبي حمو بيكا في الشارع سيلقي عليه السلام ويرحب به بغض النظر عما كان بينهما من أزمات خلال الفترة السابقة.

تابع إنه لا يريد أن يؤذي مطرب المهرجانات حمو بيكا في عمله بعد حديثه بشكل سيئعن النقابة، قائلًا: “أنا مش حاطط حمو بيكا في دماغي.. كان لازم يبقي في موقف ضده وتنازلت لأني لا أريد أن أؤ ذيه أو أن يكون من خريجي الســـ جون”، مشددا على ضرورة احترام نقابة الموسيقيين لأنها تعبر عن شريحة الموسيقيين.

وأوضح أنه أنه لا توجد هناك مكالمات تجرى الآن بينه وبين حمو بيكا، متابعًا: “حمو بيكا عمل اختبار في النقابة وسقط.. حمو بيكا محيرني ومنفعش يكون تبع المونولوج أو الراب.. قال إنه مطرب شعبي ومنفعش”، موضحًا أن الأستاذ حلمي بكر اختبره وســ قط حمو بيكا.

وعن تعاونه مع المطرب أحمد سعد، رد قائلا: “دخلت في حالة من الضحك مع الفنان أحمد سعد خلال تصوير حلقة برنامج”، كاشفًا عن سبب عمل “دويتو” مع أحمد سعد، “اتفقنا على الغناء معًا ولم يكن غناؤنا للأغنية مقصودا، وأحمد سعد مطرب جيد ومشاكله الشخصية أثرت عليه”.

شاهد أيضاً

فاطمة كشري تكشف عن سر شراء أحمد مكي تكييف لها (فيديو)

ساعد العديد من الفنانين الممثلة فاطمة كشري، في أ ز مـ تها الصحية الحالية، ويعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *