الرئيسية / فنون / يحيي الفخراني.. ترك الطب حبا في الفن وتزوج من ”مسيحية” وهذا الفنان أغلق الباب في وجهه لهذا السبب

يحيي الفخراني.. ترك الطب حبا في الفن وتزوج من ”مسيحية” وهذا الفنان أغلق الباب في وجهه لهذا السبب

يحتفل النجم الكبير يحيى الفخرانى، اليوم الأربعاء بعيد ميلاده الـ 76، حيث أنه من مواليد 7 مارس عام 1945 بالمنصورة، درس الطب في جامعة عين الشمس، وانضم إلى فريق التمثيل في الكلية وحصل على جائزة أفضل ممثلٍ على مستوى الجامعات المصرية بعد تخرجه مارس الطب لسنوات قليلة، ولكن حبه وشغفه بالتمثيل دفعاه لترك مهنة الطب، وتوجه لتحقيق رغبته في أن يكون ممثلاً.

ويرصد ”تايم نيوز” خلال التقرير التالي أبرز الكحطات في مشواره الفني

المسرح
بدأ يحيى الفخرانى مسيرته الفنية على خشبة المسرح حيث قدّم مسرحية “لكلٍ حقيقته”، وانتقل بعد ذلك إلى التلفزيون وكان أول مسلسلٍ يشارك فيه هو مسلسل “أيام المرح” مع الفنان عبد المنعم مدبولي في عام 1972، وبعد ذلك شارك في العديد من المسلسلات منها: “الرجل والدخان”، “هروب”، و”الجريمة”، وكانت بدايته في السينما عام 1977 في فيلم “آه يا ليل يا زمن” مع رشدي أباظة وسمير غانم.

الدراما
قدم الفخرانى عدداً من الأدوار البارزة في الدراما التليفزيونية حتى أصبح واحداً من أبرز نجومها، ومن أشهر مسلسلاته “ليالى الحلمية”، و”نصف ربيع الآخر” و”زيزينيا”، و”أوبرا عايدة”، و”للعدالة وجوه كثيرة”، و”حجا المصرى”، و”الليل وآخره”، و”عباس الأبيض في اليوم الأسود”، و”سكة الهلالى”، و”يتربى في عزو”، “ابن الأرندلى”، و”شيخ الهرب همام”، و”الخواجة عبد القادر”، و”دهشة”، و”نوس”.

السينما
أما في السينما فقدم الفخرانى أفلام “مبروك وبلبل”، “أرض الأحلام”، “الحب في الثلاجة”، و”جريمة في الأعماق”، و”الصرخة”، و”اعدام قاضى”، و”البركان”، و”الذل”، وتمت أقواله”، و”عنبر أقواله”، و”عنبر الموت”، “أنا وانت وساعات السفر”، و”امرآتان ورجل”، و”الكيف”، و”محاكمة على بابا”.

الزواج

يحيى الفخراني ولميس جابر
أكثر من 40 عاما، هي قصة حب وزواج الفنان يحيى الفخراني والكاتبة الكبيرة لميس جابر، فقد بدأت قصة الحب بينهما منذ أن كانا زميلين بكلية الطب، وتوجه “الفخراني” لخطبة زميلته، إلا إن أهلها عارضوا هذه الزيجة، وانتصرت إرادة الحبيبين في النهاية، مع احتفاظ كل طرف بديانته، وحتى الآن يتحدث الثنائي عن قصة حبهما، أنها من أكثر القرارات العظيمة في حياتهما، وأثمر زواجهما عن “شادي”، و”طارق”.

أحمد عزمي يغلق الباب في وجهه

كشف الفنان أحمد عزمي عن كواليس أول لقاء جمعه بالفنان القدير يحيى الفخراني قبل تصوير مسلسل “عباس الأبيض في اليوم الأسود”.

وقال عزمي (48 عاما) في تصريحات تلفزيونية، إن المخرج الراحل نادر جلال طلبه للمشاركة في المسلسل لكنه لم يكن يعرف هوية بطل العمل.

وأضاف أنه حين ذهب إلى مكتب المخرج الراحل فوجئ بوجود الفنان يحيى الفخراني (75 عاما)، لافتا إلى أن ارتباكه دفعه لإغلاق الباب مرة أخرى في وجه الفخراني.

وتابع أن الفخراني استقبل الموقف بـ”ضحكة من القلب”، موضحا أنه تعلم منه الانضباط في العمل.

 

شاهد أيضاً

هبة طوجي: الأمومة مهنة ذات دوام كامل وتكشف سبب اختيار باريس لإنجاب طفلها (فيديو)

عبرت الفنانة اللبنانية هبة طوجي عن سعادتها بإنجاب طفلها الأول وأوضحت أن الأمومة تعتبر مهنة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *