الرئيسية / فنون / قصة حب أنور وجدي وليلى فوزي.. وتفاصيل الأيام الأخيرة في حياته

قصة حب أنور وجدي وليلى فوزي.. وتفاصيل الأيام الأخيرة في حياته

عاش الفنان أنور وجدي، قصة حب كبيرة مع الفنانة ليلى فوزي، والتي تقدم لخطبتها أكثر من مرة ولكن رفض والدها زواجه منها.

بدأت قصة حب ليلى فوزي، و أنور وجدي، عندما كان عمرها 16 عامًا، وخلال مشاركتها في فيلم “من الجاني”، طاردها وجدي بالحب والغرام، وقالت عنها: “لم يصرح لي لأن والدي كان معي دائمًا كان ينظر إلي طويلَا ويشيد بأدائي بشكل زائد ويهتم بكل ما يمت لي بصلة، وجاء لوالدي وطلب يدي منه لكن والدي قال له: ابنتي ليست للزواج، وكرر وجدي إلحاحه على والدي، وقال له والدي: “هي صغيرة السن”.

ورد عليه أنور: “أنا لا أريد الزواج منها الآن إنما بعد عامين أو 3″، فاضطر والدي لأن يتحدث معه بقسوة وقال له: “أنا لن أزوجك ابنتي أبدَا، فأنا سامع عنك أنك لعبي بتاع ستات وكل شوية مع واحدة وابنتي صغيرة لن يصلح معها ذلك”، ووقتها غضب وجدي ورحل.

وارتبطت الفنانة ليلى فوزي، بالفنان عزيز عثمان، والذي كان يكبرها بنحو 25 عامًا وذلك للتحرر من سلطة والدها، ولكنها صدمت بمعاملته لها فيما بعد ورأت أنها خرجت من سجن والدها لتدخل في سجن زوجها.

وبعد انفصال ليلى فوزي، عن عزيز عثمان، ارتبطت بالفنان أنور وجدي، وخلال قضاء شهر العسل، اشتد المرض وبدأت رحلة القسوة والصعوبة والمرض.

سافر الفنان أنور وجدي إلى السويد ليبدأ رحلة علاج، ورافقته الفنانة ليلى فوزي، التي تحدثت عن الأيام الأخيرة التي شهدتها معه أثناء وجودها في برنامج “ساعة صفا” الذي قدمته الإعلامية صفاء أبو السعود.

وقالت الفنانة ليلى فوزي، إنها عانت في تلك الفترة، خاصة وأنها ابتعدت وتركت الجميع، لتعتني بزوجها أنور وجدي الذي حرص الأطباء على عدم السماح بزيارته من أحد.

وفقد الفنان أنور وجدي بصره في تلك الفترة، لشدة المرض، وتدهور حالته، وقالت ليلى فوزي، إنها عاشت فترة قاسية وصعبة للغاية، خاصة في اليوم الذي عادت بجثمان أنور وجدي على متن طائرة، دون أن يرافقهما أحد، مضيفة: “عندما امتدت يدها لتمسك بيده وهو يحتضر، وهمست له: “أنا هنا”، فرد أنور وجدي: “حاسس إني دلوقتي أول مرة أحب بجد”.

وتحدثت الفنانة ليلى فوزي عن علاقتها بالفنان أنور وجدي في حوارها لجريدة “العربي الأسبوعي” عام 1999، وقالت: “كان لقائي الأول مع أنور وجدي في فيلم “أنا الجاني” عام 1944 وأتذكر أن أنور في هذا الفيلم طلب من صديقه منتج الفيلم حسن رمزي أن يضيف مشهدا فيه قبلة بيني وبينه وكان والدي معي في التصوير حيث اشترط لعملي في الفن أن يصطحبني دائما في التصوير، وكان لابد ألا يرى هذا المشهد فاستطاع أنور وجدي أن يخرجه من مكان التصوير”.

 

شاهد أيضاً

فاطمة كشري تكشف عن سر شراء أحمد مكي تكييف لها (فيديو)

ساعد العديد من الفنانين الممثلة فاطمة كشري، في أ ز مـ تها الصحية الحالية، ويعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *