الرئيسية / فنون / شمس البارودي توفت شقيقتها بعدما جردتها الخادمة من ذهبها وتركتها وحيدة بالمقابر لمدة 3 أيام

شمس البارودي توفت شقيقتها بعدما جردتها الخادمة من ذهبها وتركتها وحيدة بالمقابر لمدة 3 أيام

ولدت الفنانة “شمس الملوك جميل البارودي” في 4 أكتوبر 1945، وسط أسرة ميسورة الحال، وكانت والدتها تستعين بسيدة لرعايتها هي وشقيقتها الصغرى “إلهام”.

لا تحب الفنانة شمس البارودي التفتيش في أوراقها القديمة، فهي ليست مغرمة بالماضي مثل كثير من الناس، حيث تتأمل دائما الحاضر بكل أفراحه ومنغصاته، وتراهن على القادم من رحم الغيب، وفي ذكرى ميلادها نلقي الضوء على جريمة خطيرة أفسدت حياتها، وجعلت الخوف يلازمها دائما.

وعندما بلغت “شمس” من العمر 6 سنوات، تعلقت بشدة بمساعدة والدتها وكانت تدعى “زينب”، وفي صباح حزين اصطحبت زينب “شمس”، وشقيقتها “إلهام” للسوق لشراء مستلزمات المنزل، وبعد نزول الشارع طلبت من “شمس” العودة للمنزل بحجة أن المال لا يكفي لشراء كل شيء، وعادت للبيت بناء على نصيحة “المساعدة”، وأحضرت المال بالفعل، وكانت المفا جـ أة أنها عندما عادت لم تجد شقيقتها.

وتم إبلاغ الشرطة، وبعد 3 أيام عثرت الشرطة على الطفلة “إلهام” في المقابر، فقد جردتها الخادمة من الذهب وتركتها في الظلام بدون طعام، ولم تفرح “شمس” بعودة شقيقتها للمنزل، إذ عادت ضعيفة وشاحبة، وباءت محاولات علاجها بالفشل، وبعد أسبوع فارقت الطفلة الصغرى الحياة.

تركت هذه الجريمة أثرا بالغ السوء في نفس أيقونة الجمال، لذا تبكي كثيرا عندما تتذكر تفاصيل هذه الجريمة، ورفضت طوال حياتها أن يدخل بيتها غرباء وقررت أن ترعى أسرتها وتلبي شؤون أولادها بنفسها.

مشوارها الفني
بدأت شمس البارودي عملها بالوسط الفني على يد المخرج إبراهيم شكري صديق والدها، حيث رشحها للعمل في مسلسل بعنوان “قطر الندى”، وعندما شاهدتها المنتجة ماري كويني، شجعتها على الاستمرار، وأسندت لها دورا صغيرا في فيلم “دنيا البنات” أمام ماجدة الصباحي، كما دعمتها النجمة هند رستم، وأسندت لها دورا مهما في فيلم “الراهبة”.

قدمت شمس عبر مشوارها الفني ما يقرب من 60 فيلما أبرزها: “حمام الملاطيلي، وعالم الشهرة، ورحلة العمر”، وبالرغم من سطوع نجمها كانت حزينة دائما، وعندما سُئلت عن السبب قالت إنها ليست راضية عن كل أعمالها، وتشعر بأن هناك من استغل جمالها بشكل خاطئ.

في عام 1969 تزوجت الفنانة المعتزلة شمس البارودي من الأمير السعودي خالد بن سعود، ولم يدم الزواج أكثر من 3 أشهر، قبل أن تخوض تجربة فاشلة أخرى عمقت جراحها بشكل أكبر، لتعيش في ظروف نفسية صعبة.

أجرت مجلة “الكواكب” حوارا في فترة السبعينيات مع الفنانة شمس البارودي، كشفت فيه عن حالتها النفسية بعد التجربتين الفاشلتين قالت: “اهتزت لدي موازين الخطأ والصواب نتيجة أزمتي النفسية، لكني أحمد الله عندما استردت نفسي، أدركت أن هذا ليس طريقي”.

ذكرت شمس البارودي أن حسام الدين مصطفى طلب يدها من والدها، واعتقد المقربون منها بأن مشروع زيجة جديدة سيتم بعد فترة، لكنها تريثت: كنت أعاني من صدمة قاسية جعلت ما لدي من موازين الخطأ والصواب مختلة، لتبلغه بضرورة منحها فرصة للتفكير: طلبت من حسام أن يترك لي فترة استرد فيها نفسي حتى لا أقدم على شيء أندم عليه فيما بعد.

أشادت شمس بصبر حسام الدين مصطفى، دون إجبارها على سرعة إصدار قرارها، والذي جاء في النهاية برفضها للزواج منه، قالت:” وجدت أن زواجي بحسام لم يسعدني ولم يسعده، مبررةً: عاطفتي نحوه عاطفة أخوية”.

وقالت إنها أدركت أن خطأها في زواجها الأول كان ناتجًا عن أنها لم تتزوج عن حب، أما زواجها الأخير أخذتها فيه حلاوة الكلمة.

ورغم حالتها النفسية السيئة، ورفضها لطالب الزواج منها، لم تمانع شمس في الارتباط مرة أخرى، رغبةً منها في بناء أسرة سعيد»، موضحةً: “أنا في حاجة إلى من يعطيني الأمان الذي افتقدته في ارتباطي السابق”.

واخر زيجاتها من الفنان حسن يوسف، وأثمر هذا الزواج عن 4 أبناء هم: “ناريمان، وعمر، ومحمود، وعبدالله”.

وفضلت شمس البارودي تكوين بيت وعائلة بعيدا عن أضواء الشهرة، إذ اعتزلت التمثيل وهي في قمة التألق عام 1985، وقررت ارتداء الحجاب و قطعت علاقتها تماما بالوسط الفني.

شاهد أيضاً

بصورة نادرة.. سعد لمجرد يهنئ والده بعيد الأب: يا أحن بابا في الدنيا

حرص المطرب سعد لمجرد، على تهنئة والده بمناسبة عيد الأب العالمي، وذلك عبر حسابه الرسمي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *